محمية غابة الاشجار المتحجرة بالمعادى

محمية غابة الأشجار المتحجرة بالمعادى:

محمية غابة الأشجار المتحجرة بالمعادى
محمية غابة الأشجار المتحجرة بالمعادى

تقع محميه الغابه المتحجرة علي بعد 18 كيلو متر شرق المعادي شمال طريق القطاميه/ العين السخنه عند مدينه القاهرة الجديده وهي محميه طبيعيه يقدر عمرها الافتراضي بنحو 60 مليون سنه وهي تعتبر من الزمن الثالث لحقب الكاينوزوي والذى يقدر تاريخه من 34 الى 60 مليون سنة .

والزمن الكاينوزوي هو : احد التقسيمات الزمنيه للتاريخ الجيولوجي في عصر الاليجوسين ويطلق علي غابه المتحجرة في كثير من المراجع العلميه اسم جبل الخشب وتبلغ مساحه الغابه حوالي 7 كم2 وهي محميه طبيعيه جيولو جيه واثر قومي نادر ولا يوجد لها مثيل في العالم من حيث الاتساع والاستكمال والمحميه عبارة عن هضبه تكاد تكون مستويه يتخللها بعض

الجروف والتلال ويغطى معظم اجزائها تكوين من جبل الخشب وهى غنية ببقايا جذوع وسيقان الاشجار الفخمة المتحجرة والتى تأخذ اشكال قطع صخرية سلسلية ذات مقاطع اسطوانية تتراوح ابعادها من سنتيمتر واحد الى عدة امتار وهى التى تتجمع مع بعضها البعض مكونة الغابة المتحجرة .

شجرة متحجرة عمرها 60 مليون سنة
شجرة متحجرة عمرها 60 مليون سنة

ويتكون جبل الخشب من رواسب وطبقات رملية وحصى وطفلة وخشب شجر متحجر والذى يبلغ طول البعض منه حوالى المائة متر ويقول بعض العلماء ان الغابة المتحجرة قد تكونت بفعل الرياح وذلك حسب رؤيتهم ولكن فى بعض الاوقات اختلفت النظريات فيما بينهم حول نشأة الغابة المتحجرة ولكن البعض اشار الى انها منقولة بواسطة مياه الانهار والفيضانات الى اماكن تجمعاتها الحالية حيث تم تحجرها ومما يؤكد ذلك هو الغياب التام لاى بقايا نباتية اخرى مثل الاوراق او الثمار كما ان جذوع الاشجار خالية من مادة ( اللحاء ) وهى طبقة القشرة الخارجية للشجرة ويرى بعض العلماء

ان منطقة الغابة المتحجرة ربما يكون قد وقع بالقرب منها بعض الانشطة البركانية حيث شهد عصر الاليجوسين نشاطا بركانيا فى بعض المناطق المصرية ( مثل منطقة ابو زعبل ومنطقة اليجموم ) وتلك البراكين سبقتها محاليل برمائية اندفعت من باطن الارض محملة بحمض الهيدروفلوريك المعروف بقدرته على اذابة السليكا ( الرمال ) والتى غمرت هذه الاشجار واصبحت نوعا من الحفريات الطبيعية .

شجرة متحجرة طولها تعدى المائة متر
شجرة متحجرة طولها تعدى المائة متر

وتأخذ هذه الاشجار المتحجرة اتجاهين رئيسيين هم الشمال الشرقى والشمال الغربى وهما اتجاهات الفالقين الرئيسيين لمصر فالق البحر الاحمر بخليج العقبة وفالق البحر الاحمر عند خليج السويس وربما لعبت هذه الفوالق دورا هاما فى تسهيل صعود المحاليل الحرمائية من باطن الارض وعن طريقها استطاع الخبراء الجولوجيين من تحديد عمر الاشجار المتحجرة بالمحمية والتى

قدرت بنحو 56 مليون سنة وذلك عن طريق الحلقات الموجودة بمقاطع تلك الاشجار .

قطعة من شجرة متحجرة بالمعادى
قطعة من شجرة متحجرة بالمعادى

كما توجد بالمحمية بعض تكوينات الايوسين الاعلى والتى يعود تاريخها الى 60 مليون سنة ويبلغ طبقاتها حوالى 70 مترا وهى تتكون من الحصى والرمال وبعض اجزاء من الخشب المتحجر كذلك يوجد بالمحمية اكثر من نوع من الاشجار المتحجرة وهى تحتوى على بعض الحفريات اللافقارية مثل الجمبرى والعناكب والحشرات وعقارب البحر والتى قد يصل طولها فى بعض الاحيان الى ثلاثة امتار وكذلك توجد المحاريات وحيتان البحر وعظام

الديناصورات وهى المتواجد منها اجزاء بالمتحف الجيولوجى بكورنيش النيل بالمعادى

صورة تخيلية للمعادى اثناء وجود اليناصورات بها
صورة تخيلية للمعادى اثناء وجود اليناصورات بها

والغابة المتحجرة ليست فقط غابة تجمعت بها الاشجار فقط وانما هى محمية مليئة بنباتات وحيوانات وزواحف فريدة من نوعها فهى بيئة طبيعية لكائنات تنمو وتكثر كل يوم ومن اهم النباتات الموجودة بها هى زهور النرجس الابيض او كما تسمى زهور الطيطان او نرجس الجبل وهى من الزهور النادرة والمنتشرة فى المحمية وتدخل مستخلصاتها فى صناعة العديد من العلاجات الحديثة مثل علاج الاورام السرطانية وصناعة العديد من العلاجات الحديثة فمثلا زيت زهرة النرجس مقوى عام للاعصاب – خافض للحرارة – مضاد للاكتئاب – وكذلك العديد من الاستخدامات الطبية الاخرى .

زهرة النرجس الابيض المنتشرة بمحمية الغابة المتحجرة
زهرة النرجس الابيض المنتشرة بمحمية الغابة المتحجرة

ثعبان الطريشة :
او كما يسمى دفان السويس وهو من اكثر الزواحف المصرية خطورة بسبب سمها القاتل وتعتبر محمية الغابة المتحجرة احد اكبر تجمعات ثعبان الطريشة فى مصر ويروى ان هذه الحية تقتل المصاب بعد 10 دقائق من لدغتها له ولا مصل لعلاجه اما سمها فهو مصدر هام لصناعة الامصال بمصر .

ثعبان الطريشة السام
ثعبان الطريشة السام

سمك القرش :
من المعروف ان القروش هى اقدم الحيوانات التى عمرت الارض وقد تم مؤخرا اكتشاف حفرية لسن سمك القرش بالمحمية والمقدر عمرها بملايين السنين وقد اكتشفها الباحث البيولوجى احمد عبد الواحد محمد فى يوم 15 / 4 / 2015 وقد اكد علماء الجيولوجيا ان الاماكن التى يعثر فيها على مثل هذه الحفرية من سن القرش هى اماكن تجول سمك القرش حيث انه من المعروف انه يفقد العديد من الاسنان اثناء حياته فى مراحل نموه اذن كانت القروش تعمر محمية الغابة المتحجرة هذا بخلاف العديد من المستحدثات البحرية والحيوانية المختلفة .

نوع من اسماك القرش
نوع من اسماك القرش

وفى حديث للاستاذ محمد راشد مدير المحمية لجريدة اليوم السابع فى العدد الصادر يوم 12 يناير سنة 2012

قال فيها ان محمية الغابة المتحجرة بالمعادى تمثل بيئة الصحراء الشرقية وهى تضم اندر واقدم انواع الكائنات الحية والحفريات فى العالم حيث يوجد بداخلها حفريات يقدر عمرها بحوالى 60 مليون سنة ويقول ايضا ان المحمية يأتى اليها انواع كثيرة ونادرة من الحيوانات الحية وهى تأتى على فترات متباعدة مثل البومة البيضاء ذات الحجم الضخم والتى يصل طول جسمها حوالى متر ونصف المتر تقريبا وطول جناحيها يصل الى اثنان متر مما يرعب الزوار والعاملين بداخل المحمية اثناء السير ليلا وذلك عندما تقف هذه البومة امامهم وينعكس عليها ضوء القمر فتظهر لهم بمنظر مرعب جدا .

البومة البيضاء
البومة البيضاء

واضاف الاستاذ راشد ان المحمية تضم حاليا 30 نوعا من الزواحف الحية وكذلك 25 نوعا من الطيور التى تعيش فى المنطقة الشمالية للصحراء الشرقية ويوجد بها ايضا 17 نوعا من الثدييات مثل الثعلب الاحمر والغزال

الصحراوى كما توجد انواع عديدة من الكلاب منها الصحراوى والابيض وكذلك الكلاب المفترسه التي لها ارجل قصيرة بالخلف وطويلة من الامام والتي تسمي بالسلعوة والتي كانت منذ فترة قريبه تثير الفزع والهلع لسكان المعادي والمناطق المحيطة بها وقد اصابت بالفعل الكثير منهم .

حيوان السلعوة الخطير
حيوان السلعوة الخطير

كما يوجد بالمحميه طائر غريب يسمي طائر الملاك الحزين اما عن الثعابين فهناك نوع نادر من الثعابين يسمي الثعبان الدفان والثعبان الطريشه والحية القرناء وحيوان نادر يسمي قاضي الجبل اما اغرب المخلوقات العجيبه التي كانت موجوده بالمحميه هي سحليه نادرة جدا ذات خمسة ارجل وهي التي لا يوجد لها مثيل في العالم الا في هذه المحميه وقد اخذها المتحف البريطاني من المحميه لاجراء الفحوصات عليها ولكنها لم تأتي حتي الان

أحدى الزواحف بالغابة المتحجرة
أحدى الزواحف بالغابة المتحجرة

كذالك يوجد نوع نادر من الابراص وهو ما يسمي بالطرابلسي ونوع اخر يسمي ابو حجر ونوع ثالث يسمي ابو كف وتوجد يمامه جميله اسمها يمامه النخيل و يمامه اخري تسمى يمامه الصخور وتوجد انواع كثيرة من الصقور والغربان والغزلان والبومه القزمه والفئران والتي انتشرت بكثافه كبيرة في المنطقه نظرا للتلوث البيئي حول المحميه من بعد بناء القاهرة الجديد

 يمامة الجبل بالغابة المتحجرة
يمامة الجبل بالغابة المتحجرة

وفي الطريق الي قمه المحميه يمتلأ المكان بالجذوع المتحجرة وبقايا اشجار الصنويرالمتحجر والتي كانت توجد في عصر الديناصورات .
وتوجد بالمحميه ظاهرة غريبه جدا هي ظاهرة التكافل التام بين الطحالب والفطريات والتي تكون طبقه بيضاء اللون تسمي ( أشونات ) تجرج منها نباتات من بين تلك الاشجار المتحجرة اما اغرب ما وجد داخل المحميه هي تلك التكوينات الجيولوجيه للحفريات التي تستخرج من تحت الانقاض وتكون في حاله جيده جدا عكس الحفريات التي تستخرج في بلدان العالم المختلفه فهي تخرج متهالكه وغير صالحه .
وقد اكد الاستاذ راشد في حديثه ان مشروع بناء القاهرة الجديده قد اتي لتدمير المحميه وهو تاريخ صنعه الخالق منذ ملاين السنين الا ان رجال القوات المسلحه حاليا شرعوا في بناء سور ضخم حول المحميه لحمايتها من السرقات والتعديات عليها والتلوث وعلي الرغم من ذلك فان السور قد يساعد علي غلق المحميه في وجه الحيوانات التي تفد اليها مما قد يهدد بقتل المحميه وفنائها لان المحميات الطبيعيه لابد وان تكون مفتوحة من جميع الجهات لتساعد الحيوانات علي الدخول والخروج بالمحميه في اي وقت تشاء .
ويقول الاستاذ راشد ان المحاجر التي تعمل في محيط المحميه منذ فترة قصيرة تتلف التكوينات البيولوجيه والبيئه لتلك المحميه وتدمرها كما ان الزحف العمراني القريب من المحميه بدأ في تحطيم معالمها وتعرضها للسرقه .
ويقول المهندس احمد محمود المسئول العلمي للمحميه انه تم الاعداد لاقامه متحف بداخل المحميه ليضم عددا كبيرا من من الحفريات والتي يعود تاريخها لملايين السنين وسوف يوجد به اجزاء من الهياكل العظميه لحيوانات

انقرضت منذ ملاين السنين مثل الديناصورات وحيتان البحر وكذلك سوف توجد بالمتحف قطعه عظيمه تشبه لحد كبير لعظام انسان والتي يوعد تاريخها لاكثر من 56 مليون سنه .
اما عن اقصي ارتفاع للمحميه فهو ما بين 200و316متر فوق سطح البحر وهي تعد من اقدم الغابات المتحجرة للاشجار في العالم .
وهنا ياتي السؤال : هل توجد حفريات اخري اوهياكل عظميه تحت الارض داخل المحميه ؟
يقول الاستاذ احمد اننا في مصر لا نقوم بالبحث العلمي علي اكمل وجه ولو حدث لنا ما حدث للمجمع العلمي من دمار سينتبه الجميع لاهميه هذه المحميه ولكن يكون ذلك بعد فوات الاوان مشيرا الا ان هناك محميات نادرة جدا في مصر تضم حفريات لا تقدر بثمن ولو تم النظر اليها من قبل الدوله وجهاز شئون البيئه ستكون من اهم المزارات السياحيه في العالم وتوجد
بداخل المحميه المتحجرة وديان وكهوف تقع بداخلها الحيوانات والكائنات الحيه التي تاتي لتعيش بها فترة من الزمن ثم ترحل وهكذا وقد طالب مدير المحميه بنظرة من المسئولين لتلك المحميه التي تضم اقدم واندر الحفريات في العالم وتدعيمها والحفاظ عليها وتخصيص دوريات امنيه علي مدار 24 ساعه لحمايتها من السرقات والتعديات وكذلك الذين يسرقون رمالها القويه الناعمه وكذلك حمايتها من الاهالي الذين يلقون مخلفاتهم المنزليه حولها احيانا بداخلها بعدما اقتربوا جدا منها بعد بناء القاهرة الجديده والتي اغلقت الجو علي الكائنات الحيه داخل المحميه مما قد يؤدي الي هروبها وعدم مجيئها مرة اخري كما طالب المدير بزياده اعداد الموظفين داخل المحميه للعمل علي تهئيه الجو المناسب للحيوانات الحية من خدمات ومرافق كافيه للمحميه ومحميه الغابة المتحجره هي محميه طبيعيه بموجب القرار الصادر من مجلس الوزراء برقم 944 لسنه 1989

 

المصدر :

المعادي في قلب التاريخ – عادل الغيطاني

 

Comments

mood_bad
  • No comments yet.
  • Add a comment